تمكين المرأة والشباب

الوليد للإنسانية بالشراكة مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ومدينة سلطان للخدمات الإنسانية تمكِّن فتيات دور الضيافة وتؤهلهنّ لسوق العمل.

المملكة العربية السعودية

مدة المشروع

ثلاث سنوات من عام 2018م وحتى عام2021م.

المستفيدون (المرحلة الأولى(

عدد المستفيدين المباشرين: 70 نزيلة.

المستفيدون (المرحلة الثانية)

المستفيدين المباشرين 26 أخصائي وأخصائية.

تماشيًا مع النهج الإنساني الذي يتمثَّل في تمكين الأيتام وتوفير كافة سبل الدعم لهم، أطلقت مؤسسة الوليد للإنسانية بالتعاون مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ومدينة سلطان للخدمات الإنسانية مشروعا لتأهيل فتيات دار الضيافة من الناحية النفسية والاجتماعية، حيث ستتولى المؤسسة تمكين الفتيات مهنياً واقتصادياً من خلال برامج التدريب والتوظيف مع العديد من شركاء المؤسسة في مجالات عدة تتماشى مع قدرات وطموح الفتيات.

وبعد النجاح الذي حققه المشروع تم تأهيل الاخصائيات والأخصائيين التابعين لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعي لضمان استدامة المشروع بالاتفاق مع وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

  • تأهيل الفتيات نفسياً واجتماعياً في المرحلة الأولى.
  • تأهيل الأخصائيات والأخصائيين مهنياً في المرحلة الثانية.
  • تأهيل الاخصائيات والإخصائيين على أفضل الممارسات الإكلينيكية.
  • ضمان استدامة المشروع من خلال نقل الخبرات في برنامج تدريب المدربين.
  • بناء القدرات من خلال التدريب لإحداث تغيير على المستوى الشخصي والاجتماعي.
  • بناء المهارات الإنتاجية والقيادية لدى الفتيات لمساعدتهن بالاستقلال بذاتهن.
  • تسهيل الوصول إلى سوق العمل.
وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية
وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية
وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

الإنجازات حتى عام 2021م

  • تم عمل ستة ورش عمل لعدد 26 اخصائي قدمها 14 مدرب وتم اعتماد 122 ساعة تدريبية من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
  • اجمالي عدد الحالات 56 حالة وعدد الجلسات العلاجية 199 جلسة و 217 جلسة إشرافية.
  • سيتم تشغيل 26 اخصائي للمرحلة الثانية مع وزارة المزارد البشرية والتنمية الاجتماعية والاستفادة من تدريبهم لتأهيل ضحايا واعية 7 و المديرية العامة للسجون.