صاحبة السمو الملكي الأميرة لمياء بنت ماجد آل سعود تحصل على "جائزة المرأة العربية في الأعمال الإنسانية ل٢٠١٧ "

Sunday, 25 February, 2018

حازت صاحبة السمو الملكي الأميرة لمياء بنت ماجد آل سعود الأمين العام وعضو مجلس أمناء مؤسسة الوليد للإنسانية العالمية والتي يرأس مجلس أمنائها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود على جائزة المرأة العربية السنوية للإنجازات الخيرية لعام 2017 من قِبل الرئيس التنفيذي لجامعة ريجينت لندن البروفيسور ألدوين كوبر، تقديراً لجهود سموها في مجال العمل الإنساني في جميع انحاء العالم من خلال عدة مجالات وذلك في يوم الخميس تاريخ 11 ربيع الثاني 1439هـ الموافق 30 نوفمبر 2017م في لندن.

 

والجدير بالذكر أن جائزة المرأة العربية تُمنح للمرأة لما تقدمه من إنجازات خيرية للمجتمع كافة بلا حدود على المستوى الدولي، والتي بدورها تساهم في تطوير المجتمع ايجابياً. وللسنة الثالثة على التوالي تكرّم المرأة العربية في 10 مجالات من مختلف القطاعات الخيرية ،ولما لهذا الحدث من أهمية ملهمة للعمل الخيري في أنحاء العالم فقد تم حضور نخبة من الأسر المالكة، الدبلوماسيين والمدراء التنفيذيين من المملكة المتحدة والشرق الأوسط.

 

بالحديث عن مؤسسة الوليد للإنسانية، فقد دعمت لأكثر من 37 عاماً وساهمت بالدعم والمبادرة في العديد من المشاريع في أكثر من 164 بلداً بغض النظر عن الجنس أو العرق أو الدين. وهي تتعاون مع مجموعة من المنظمات الحكومية وغير الحكومية والتعليمية بهدف مكافحة الفقر، تمكين المرأة والشباب، تنمية المجتمعات المحلية، توفير الخدمات الإغاثية في حالات الكوارث والمساهمة في خلق جو من التفاهم الثقافي من خلال التعليم، كما تساعد مع شركائها في بناء الجسور من أجل عالم أكثر رحمةً وتسامحاً وقبولاً.