مدّ يد العون عند وقوع الكوارث

بلا حدود، يمكننا تأمين إغاثة سريعة وضرورية عند وقوع الكوارث.

 

لا وقت لنضيّعه عندما تحلّ الكوارث الطبيعية. والفقراء هم الأكثر معاناة. ويتطلب ذلك العمل بسرعة. نحن في طليعة عملية الاستجابة عند وقوع الكوارث كالزلازل والتسونامي والفيضانات الموسمية والأعاصير والانهيارات الأرضية المدمرة. فنتواصل مع المنظمات الدولية العاملة في المناطق المنكوبة ومع السفارات المحلية، ومع شركاء يعملون بكل شفافية وفعالية ومسؤولية لتأمين الإغاثة اللازمة وتخفيف معاناة الناجين بشكل فوري.

25/10/2011
على مدى سنوات طويلة لم تكن المملكة العربية السعودية عرضةً للكوارث الطبيعية، إلا أن فصل الشتاء أطل في عامي2010م و2011م، بسيول وفيضانات خلفت مأساة عاشها أهل جدة، تركت وراءها نحو عشرة آلاف نسمة بلى مأوى، بعد أن أتت على آلاف المباني والمنازل والمركبات. وعلى الرغم من المساعدات الحكومية الكبيرة التي...
23/05/2014
تضامناً مع الشعب التركي الشقيق، بادرت مؤسسة الوليد للإنسانية، والتي يرأس مجلس إدارتها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، باستجابة نداء الهلال الأحمر التركي لمد يد العون لاحتواء الأضرار الناجمة عن كارثة انفجار منجم سوما بمنطقة مانيسا بتاريخ 13 مايو 2014م الموافق 14 رجب...
14/04/2015
دعمت الوليد للإنسانية والتي يرأس مجلس أمنائها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، متضرري إعصار بام بـ 100،000 دولار لإنقاذ 103 عائلة منكوبة، الإعصار ضرب جزر فانواتو بالمحيط الهادي مما أدى إلى دمار واسع أفضى بروح العشرات وشرد 3,300 شخص. على الفور عملت الوليد للإنسانية مع...
02/05/2015
إيماناً من مؤسسة الوليد للإنسانية والتي يرأس مجلس أمنائها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود بضرورة مؤازرة الشعوب في وقت الكوارث، دعمت المؤسسة متضرري كارثة زلزال النيبال الذي وقع السبت 25 إبريل بقوة 7.8 درجة بمبلغ 1,000,000 دولار لتوفير الإحتياجات الأساسية و التي تشمل...