مؤسسة الوليد للإنسانية تكرم الفائزات في مسابقة التصميم بالتعاون مع جامعة الأمير سلطان

Tuesday, 13 February, 2018

في إطار جهود مؤسسة الوليد للإنسانية، والتي يرأس مجلس أمنائها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود ف لدعم وتشجيع السيدات والشباب السعودي على التمسك بطموحهم في خدمة الوطن، أقامت المؤسسة بالتعاون مع جامعة الأمير سلطان، قسم التصميم الداخلي في كلية الهندسة التابع لمادة التراث العمراني، المسابقة الأولى من نوعها لاختيار أفضل التصاميم لمشروع مركز مبيعات سيدات الوطن في المجالات الحرفية والفنية ومختارات من المأكولات الوطنية والتي ستقدم بشكل جديد ومميز.   

 

حيث أعربت صاحبة السمو الملكي الأميرة لمياء بنت ماجد آل سعود الامين العام لمؤسسة الوليد للإنسانية وعضو مجلس الأمناء في حفل توزيع مكافأت المراكز الثلاثة الأولى، عن مدى شكرها وتقديرها لجهود ومواهب طالبات جامعة الأمير سلطان تحت قيادة أعضاء هيئة التدريس وفي مقدمتهم الدكتورة هيفاء الحبابي لدعمها للطالبات المشاركات في هذه المسابقة والذي بلغ عددهن 25 طالبة.

 

وختمت سمو الأميرة بنبذة مختصرة عن مؤسسة الوليد للإنسانية وأعمالها في مجال التراث والثقافة وحرصها على تمكين السيدات والشباب من خلال مبادرات التي تقيمها المؤسسة.

 

وتخلل الحضور كل من الاستاذة امل الكثيري المديرة التنفيذية للمبادرات الوطنية لمؤسسة الوليد للإنسانية وعدد من الطالبات ومنسوبي هيئة التدريس لجامعة الامير سلطان. 

 

وقد حالف الحظ كلاً من الطالبة شادن المجلي التي حازت على المركز الأول والطالبة غيداء الفايز في المركز الثاني والطالبة بدور الصعب في المركز الثالث من بين 10 طالبات تم تأهيلهن للمرحلة الأخيرة. 

 

لأكثر من 37 عاماً، دعمت وشرعت مؤسسة الوليد لإنسانية بتنفيذ مشاريع في أكثر من 164 دولة بغض النظر عن الجنس أو العرق أو الدين، إذ تتعاون مع مجموعة من المؤسسات الخيرية، والحكومية، التعليمية   لمكافحة الفقر، وتمكين المرأة والشباب وتنمية المجتمعات المحلية، وتوفير الإغاثية في حالات الكوارث وخلق التفاهم الثقافي من خلال التعليم. معا، يمكننا أن نبني الجسور من أجل عالم أكثر عطوف وتسامح وقبول.