مؤسسة الوليد للإنسانية تدعم متضرري إعصار بام بالمحيط الهادي بـ 100,000 دولار

Tuesday, 14 April, 2015

دعمت الوليد للإنسانية والتي يرأس مجلس أمنائها صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، متضرري إعصار بام بـ 100،000 دولار لإنقاذ 103 عائلة منكوبة، الإعصار ضرب جزر فانواتو بالمحيط الهادي مما أدى إلى دمار واسع أفضى بروح العشرات وشرد 3,300 شخص.

على الفور عملت الوليد للإنسانية مع شريكها الإستراتيجي هابيتات فور هيومانيتي (HFH) لدعم العوائل المتضررة والتي دمرت منازلهم جراء الإعصار. يعد بام هو الإعصار الأكثر تدميراً في تاريخ المحيط الهادي، وكان التعاون من خلال إنشاء منازل جديدة وترميم ما دمره الإعصار بمبلغ 100،000 دولار أمريكي. 

جدير بالذكر أن (HFH) هي جهة عريقة في مجال العمل الإنساني حيث أنها تعمل في أكثر من 70 دولة حول العالم تهدف إلى  توفير المنازل لمتضرري الكوارث الطبيعية والمناطق الفقيرة.