تقدّم بطلب الحصول على منحة

نقدّم الخير بلا حدود. نقوم بدعم وإطلاق المشاريع الإنسانية حول العالم دون تحيّز لأصل أو جنس أو دين.

إذا كنتم تقومون بمبادرة أو تساهمون في مشروع يهدف إلى تعزيز التفاهم الثقافي، أو تطوير المجتمعات، أو تمكين المرأة أو الشباب، فقد تتأهّلون للحصول على منحة.

نقدّم الدعم للمنظمات المسجلة، القضايا الاجتماعية والمجتمعية والتمويل الطارئ لأعمال الإغاثة. لا تقبل الطلبات المقدمة من أفراد، سواء كانت للمساعدة الشخصية او مرتبطة بقضية.،

تطوير المجتمعات
تمكين المرأة والشباب
توفير الإغاثة العاجلة والفعالة عند الأزمات والكوارث.
يجب على مشاريع تطوير المجتمعات أو تمكين المرأة والشباب أن تستوفي المعايير التالية:
  • أن تكون قد تلقّت تمويلاً من جهات مانحة دولية خلال الخمس سنوات الماضية.
  • التقيّد بالمبادئ العامة للمشاريع الخيرية.
  • تشجيع أو بناء مشاريع الريادة الاجتماعية.
  • تحقيق نتائج في مجال الابتكار والتنمية المجتمعية.
تمنح الأولوية للمبادرات والمقترحات التي تسعى إلى تطبيق التقنيات المبتكرة وتقدّم حلول للمشاكل القائمة، وتهدف لإحداث تغيير مستدام ذات تأثير يمكن قياسه. نشجع المتقدمين للعمل ضمن شراكة مع جهات أخرى والحصول على دعم إضافي من خلال طرف ثالث.
التقارب بين الثقافات
بالنسبة للطلبات الخاصة بتعزيز التفاهم الثقافي عالمياً، على البرنامج المقترح أن يتضمن ما يلي:
  • إشراك جامعة مسجلّة وموثوقة كمركز تعليمي.
  • التركيز على البحث والتوعية لتعزيز العلاقات بين الأديان والثقافات.
  • تعزيز فهم الإسلام في الغرب وفهم الغرب في العالم الإسلامي.
  • إظهار وتأكيد الالتزام بتعزيز الحوار والمناقشات.

كيفية التقدّم بطلب منحة

  • 1. يرجى ملء نموذج الاستفسار أدناه، تحديد مجال المشروع الخاص بكم، وتقديم لمحة موجزة.
  • 2. سنقوم بالاتصال بكم للحصول على مزيد من المعلومات وطلب رسالة رسمية توضّح الفكرة والمفهوم.
  • 3. في حال أن المشروع مؤهل للحصول على منحة، سندعوكم الى ملء الطلب الخاص بالمنحة.

مراجعة طلب المنحة

نقوم بدراسة كل طلب منحة بدقة. تتطلب عملية التقييم حوالي ستة إلى تسعة أشهر بدءاً من تاريخ تقديم الطلب وتتضمن تحقيقاً شاملاً حول المؤسسة صاحبة الطلب والطلب المقدَم.

يسلم التقرير التقييمي النهائي والتوصيات إلى مجلس الأمناء الذي يصوت على الطلبات التي تنجح بالوصول الى الجولة النهائية.

ملاحظة: نتلقى بانتظام عدداً كبيراً من رسائل الاستفسار والمفاهيم من المتقدمين بطلبات. إن طلبات اللقاءات الشخصية وعرض المشاريع هي أمور غير محبذة.